Top stories

 

 

Click for the latest Montreal weather forecast.
Click for the latest Montreal weather forecast.

 

 

 

المستقبل - الاحد 30 تموز 2006

ذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" الإسرائيلية أن حزب الله يمتلك ثلاث قطاعات صاروخية رئيسية وخطيرة تم بناؤها على مدى 13 سنة من العمل الدؤوب والمتواصل لتهديد المدن والبلدات الإسرائيلية. وأكبر هذه الوحدات الصاروخية هي وحدة "ناصر" التي تمتلك عشرة آلاف صاروخ ذات مدى يصل الى 20 كيلومترا. وهذه الوحدة تطلق كل يوم ما بين 100 و120 صاروخا وهي مكونة من وحدات فرعية صغيرة منتشرة على طول القطاع مع قيادة محلية. وأضافت، أن إسرائيل أصابت عددا من هذه الوحدات إلا أن أغلبيتها ما زالت مستمرة في عملها، مشيرة الى أن تلك الوحدات تصيب اهدافا محددة ومضبوطة منذ مدة طويلة، وهي تعد دقيقة جدا اذا ما أخذ في الاعتبار انها سلاح يقوم على الاحصائيات".
ولاحظت "يديعوت أحرونوت" انه قبيل عيد نزول التوراة فوجئ الجيش الإسرائيلى عندما سقطت صواريخ كاتيوشا على قاعدة سلاح الجو في جبل ميرون. وخلال الحرب الحالية سقطت صواريخ على مناطق مشابهة مع قدرة اصابة مشابهة7-7-. وأضافت أن الوحدة الثانية أقيمت خصيصا لتهديد حيفا وطبريا وهي تملك عدة مئات من الصواريخ من أربعة أنواع فجر 3 وفجر 5 ذات مدى 90 ـ 120كم. وقد نقلت قبل سنوات الى مبان خاصة خارج الجنوب اللبنانى خشية الاجتياح الإسرائيلي. هذه الوحدة تملك صواريخ ذات مدى يبلغ 32 كيلومترا وصواريخ 220 مم ذات 8 ـ 14 فوهة وهي سورية الصنع وتسقط في الأساس على حيفا وتنقل على سيارات. اما الوحدة الثالثة فهي الوحدة الاستراتيجية وقد كان حرس الثورة الايرانى يشرف عليها أصلا. وفي السنوات الأخيرة أخذ حزب الله الدور تحت اشراف إيران. وهي تطلق صواريخ زلزال 1 وزلزال 2 ذات مدى 150 ـ 210 كم. "هذه الصواريخ معدة لضرب تل ابيب لردع إسرائيل عن ضرب إيران" حسب الصحيفة.

Login to your eMail Account
Email:  
Password: