Top stories

 

 

Click for the latest Montreal weather forecast.
Click for the latest Montreal weather forecast.

 

 

عون لـ «الرأي العام»: الشارع خيار غير عاطل ويحق لنا أن نعبّر في الشارع

الرأي العام 2006/11/10

غداة جلستيْ التشاور اللتين عقدهما «فرسان الطاولة المستديرة» في اطار الحوار التشاوري الذي دعا اليه رئيس البرلمان نبيه بري للبحث في بنديْ «حكومة الوحدة الوطنية» وقانون الانتخاب، بدا ان جلسة اليوم ستكون «حاسمة» في تحديد «وجهة سير» المعركة السياسية الدائرة بين فريق الغالبية البرلمانية (14مارس) وبين «حزب الله» والعماد ميشال عون وحلفاء سورية المتَّهمين من قوى 14 مارس بمحاولة «تغيير وجه» لبنان من خلال التمسك بالحصول على «الثلث المعطّل» (الثلث زائد واحد) في اي صيغة حكومية جديدة.
عشية استئناف جلسات التشاور، وبعد «مداولات الصوت العالي» تارة والتشاور «بالصمت المطبق» طوراً الذي ساد الجلستيْن الماضيتيْن، ماذا يقول «الجنرال» عون عما كان وسيكون؟
«الرأي العام» التقتْه وكان «الحوار السريع» الآتي:
• ما تقويمك لجلستيْ التشاور في ضوء المعلومات عن تمتْرس كل فريق خلف «لاءاته»... وهل من آفاق لـ «حلّ سحري» ما؟
لا شك في ان كل طرف عرض وجهة نظره، حتى ان البعض كررها مرات عدة، ولم يكن هذا التكرار مفيداً اطلاقاً. والاكثرية لم تردّ على اسئلة الفريق الآخر والموجود خارج الحكم. من هنا ارتأى رئيس مجلس النواب نبيه بري ترْك هذا اليوم (امس) للتشاور الذاتي، اي ليعاود كل فريق تقويم موقفه والتفكير اذا كان لديه اي امر جديد يطرحه على الطاولة في جلسة يوم غد (اليوم). كما تمّ تكليف الوزير السابق ميشال المر البحث عن صيغة معينة قد يتفق عليها الجميع. وقد زارني (امس) في اطار لقاءاته مع قيادات اخرى.
• وهل هناك صيغة محددة حملها المر الى الاطراف السياسيين؟
انه يستطلع.
• الا يحمل صيغة معينة؟
في تفكيره صيغة معينة يستطلع الموقف في شأنها ويستمع الى الملاحظات.
• هل تنطلق من الصيغة التي تحدث عنها رئيس البرلمان نبيه بري والشبيهة بما كان قائماً في الحكومة الحالية عند تشكيلها؟
صحيح، هذا اكيد. وأعتقد انه لا يمكن القبول بأقل من الثلث المشارك. انا اصلاً لم اقبل سابقاً بمثل هذا الثلث، فحكومة الوحدة الوطنية يجب ان تكون حكومة وحدة وطنية بكل معنى الكلمة، وليكن التمثيل فيها نسبيا بالنسبة الى عدد النواب. انا بالنسبة اليّ متمسك بتمثيلي نسبياً، اما اذا اكتفى تكتل «حزب الله» وحركة «امل» بتمثيل آخر، فهذا شأنهما.
• هل صيغة النائب المر 24 وزيراً ام 26 ام 30 ؟
عندما يسأل المرء يسأل عن صيغة مختلفة لمعرفة الاكثر قبولاً.
• هل سيكون «الزائد واحد» على الثلث المعطل مقبولاً من الجميع؟
لا، الامر لا يقبل الاجتهاد، اقله بالنسبة اليّ، وانا في اي صيغة سأطالب بأربعة وزراء.
• هل تعتقد ان الامور لن تصل الى مرحلة الشارع؟
الشارع خيار غير عاطل، الشارع يتسع لكل الناس، واذا لم تكن هناك نيات سيئة يمكن للمرء ان يتظاهر ويبرز حجمه وقدرته في شكل سلمي.
• هل متفائل بحصول تسوية على الطاولة؟
أفضّل حصول تسوية على الطاولة، لكن اذا لم يحصل إقرار بحقنا، وخصوصاً ان الاكثرية لا توحي بالثقة بحسب التجربة السابقة... كلها الاعيب بألاعيب واداؤها كان سيئاً عندما عطلت المجلس الدستوري ولم يتم اعداد قانون جديد للانتخاب، اضافة الى حجزها خدمات الدولة لفئة... لذا كان الاصرار حالياً على ضرورة تغيير الحكومة وإلا «ما بيمشي الحال» وخصوصاً بعد الحرب. انهم يريدون اخذ الموافقة على كل شيء وكذلك اخذ الدعم، علينا ان ندعمهم في السلم وفي الحرب وفي ورقتهم الاقتصادية ونؤمن لهم الاستقرار ورغم كل ذلك يتلاعبون...
• لم تدعمهم في الملف الرئاسي، رئيس الجمهورية معكم و...
(مقاطعاً) انا الوحيد الذي يحق لي ان «أخبط قدمي في الأرض». وانا نلت ثلث الاصوات الشعبية وحزت على 21 مقعداً في البرلمان، وغيري حصل بثلث الأصوات الشعبية على 72 مقعداً، ولذلك... على هذا النظام.
• اقترحتَ على طاولة التشاور ان تشارك في الحكومة بأربعة وزراء من دون الثلث المعطل شرط اجراء انتخابات نيابية مبكرة ومن ثم انتخاب رئيس جديد للجمهورية؟
صحّ.
• هل هذا تمايُز عن «حزب الله» ام توزيع أدوار؟
لا تمايُز ولا توزيع ادوار، ويمكن ان يوافق «حزب الله» على هذا الاقتراح.
• هل بحثتم الامر معه؟
لا... لكن الاكثرية تعوّدت ارتكاب الاخطاء، تحسب ناس على ناس، وناس على دول... رأيهم «مخرْبط». لا لزوم للقيام بأي مناورة تضليل تجاههم، معي فكرهم مضلَّل طبيعياً... سبحان الخالق، لا يصيبون شيئاً معي.•
• هل يقبل «حزب الله» تبني اقتراحك؟
بالتأكيد.
• لن تقبل و«حزب الله» الا بالثلث المعطل اذا لم توافق الاكثرية على اقتراحك؟
الثلث المعطل هو لحفظ حقنا في المشاركة، وهذا نوع من التصحيح لنتائج الانتخابات النيابية.
• تشترط الاكثرية مناقشة كل الملفات من رئيس الجمهورية «المعطل» الى قرار الحرب والسلم الذي يحتكره «حزب الله»...
هذه الامور نناقشها داخل مجلس الوزراء. هل يعقل ان يأخذوا كل شيء ثم يقولون لنا «مع السلامة باي باي»؟ لقد جرّبناهم ومنحناهم في السابق اربعة او خمسة اشهر ولم يتحركوا، فلماذا سنحاور خارج اطار الحكومة؟ مَن أراد شيئاً فعليه ان يدفع ثمنه. والثمن ان يكون الجميع على طاولة القرار. وعندما يُتخذ القرار ينفَّذ وليس ان يقرر اطراف ثم يقولون لاحقاً لم نستطع ان ننفذ. نريد ان نطلع حتى على عدم القدرة على التنفيذ عندما نكون داخل الحكومة (...).
• «حزب الله» حدد سيناريو ما بعد فشل التشاور بتحرك في الشارع يشمل قطع طرق ومحاصرة مقرات لشل آلية الحكم والمدارس... هل ستكونون شركاء في هذا التحرك؟
هل لديك الخطة؟ انا ليست لدي.
• نُشرت امس في صحيفة «الاخبار»، فهل سيكون «التيار الوطني الحر» شريكاً في قطع الطرق وشل حركة المدارس؟
لم نبحث بعد في الموضوع.
• ولكن هل توافق على المبدأ؟
تريدين مني جواباً على مسألة لم تُطرح بعد عليّ، واذا كانت صح او خطأ.
• وهل ستنزل الى الشارع في حال فشل التشاور؟
نعم، إذا اضطررنا للتظاهر، وهذا قرار نتّخذه في الوقت المناسب وهناك خطوات أخرى قبل التظاهر.
• مثل استقالة الوزراء الشيعة من الحكومة؟
لا اعرف قبل ان نبحث في الموضوع.
• ولكن قيل ان هذه المسألة اثيرت امس في التشاور؟
كان يقال لي ان هناك اكثرية واقلية، عندها اجبت «حسناً افترض ان الوزراء الشيعة استقالوا هل يمكنك ان تحكم بالاكثرية التي تقول انك تملكها؟ اذا كنت قادراً على ذلك أكمِل».
• اذاً لستَ متردداً في النزول الى الشارع او انك تعيد النظر في مبدأ النزول للشارع كما قيل بعد لقائك البطريرك الماروني مار نصرالله بطرس صفير اخيراً؟
لا. هذه الحكومة لسنا راضين عنها ولا اثق بهم. وفي التشاور اجريت مضبطة بأدائهم السيئ. لسنا صِداميين ولكن يحق لنا ان نعبّر في الشارع. وقلت في بكركي (مقر البطريركية المارونية) ان التظاهر تعبير جماعي ولكن سلمي. واي شغب يحصل من مسؤولية قوى الامن ان تقمعه وليس مسؤولية شارع آخر ان يواجهه.
• سبق للسيد حسن نصرالله ان حدد الاسباب الموجبة للمطالبة بما أسماه «الثلث الضامن»، فتحدث عن معسكريْن، واحد اميركي اسرائيلي اعتبر حكومة الرئيس السنيورة جزءاً منه، وآخر ايراني سوري اي معسكر الممانعة للمشروع الاميركي، واكد ان «حزب الله» جزء من المشروع الممانع. هل من الطبيعي ان يكون «التيار الوطني الحر» جزءاً من «الشرق الاوسط الاسلامي» على ما اعلنت مصادر ايرانية قريبة من القرار بطهران؟
لكلّ اسبابه وغاياته. وعلى المستوى اللبناني لست ممثَّلاً، وانا امثل قسماً كبيراً من الشعب اللبناني واريد ان اكون في هذا الحكم. اما هل اوافق على الاسراف في تأييد السنيورة من الاميركيين او على النظرة الايرانية للموضوع اللبناني، فهذا موضوع آخر.
• ولكنك متفاهم مع طرف هو جزء من مشروع...
(مقاطعاً) كل واحد يحبّ ان يمد يده على لبنان، ولا يعتقد احد ان هناك احداً لا يحب ان يكون له مركز نفوذ، ولكن دوري ان اكون على الارض اللبنانية وأنفتح على صداقة الجميع ولكن مع معارضة اي امتداد (لهذه الصداقة) الى لبنان. اي انا مستقل ومنفتح على الصداقة وليس على التمحور.

Login to your eMail Account
Email:  
Password: