ذكرى استشهاد بيار الجميل في عكار

المستقبل 2014/11/17

لمناسبة الذكرى التاسعة على استشهاد الوزير والنائب بيار الجميل ورفيقه سمير الشرتوني، أقام إقليم عكار الكتائبي في الشفت والجومة في عكار قداساً احتفالياً وذبيحة إلهية في كنيسة مار يوحنا المعمدان في منيارة.

رأس الذبيحة الالهية المونسنيور الياس جرجس ممثلاً المطران جورج بو جودة، في حضور زكي غريب ممثلاً الرئيس امين الجميل والنائب سامي الجميل، النائبين رياض رحال ونضال طعمة، ناصر بيطار ممثلاً نائب رئيس الحكومة السابق عصام فارس، النائب السابق طلال المرعبي، عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية كميل حبيب المقدم خالد الحسيني ممثلاً جهاز أمن الدولة في عكار، والمقدم سهيل الكيلاني ممثلاً قوى الامن الداخلي، عقيلة الشهيد باتريسيا الجميل، منسق «تيار المستقبل» في الجومة عصام عبد القادر، فهد زيفا ممثلاً منسق التيار في القيطع سامر حدارة، وسميح اسكندر ممثلاً منسق التيار في الدريب خالد طه، رامي خوري ممثلاً القوات اللبنانية، وفعاليات.

وأشاد جرجس بمناقبية الشهيد، وقال: «أنت باقٍ في ضمير هذا الوطن وفي ضمائرنا جميعاً، ذكراك لن تنتهي لأن ذكرى الصديق تدوم الى الأبد».

وألقى رئيس إقليم عكار روبير النشار كلمة قال فيها: «اقتنصوك غدراً لانهم جبناء في مواجهتك صدراً، أيها الشهيد الشاب بيار ورفيقك سمير، فعرس الشهادة تجسّد في يومكم عهداً ووعداً ونحن على طريقكم سائرون منهجاً وعملاً، فلن نهدأ ولن نستكين وكلمة الحقيقة لن تسكت حتى تحقيق ما استشهدتم من أجله بثلاثية مقدسة شهادة الكتائب لوطن السيادة ولمجتمع العدالة، ونحن منفتحون على من يؤمن إيماناً بلبنان وطن المؤسسات الشرعية من جيش وقوى أمن وأسلاك عسكرية ومدنية، متعاونون مع من يشاركنا خطنا في السيادة والحرية من دون مواربة».

اضاف: «هدفنا لبنان أولاً بجيشه وشعبه وبقواه الذاتية شرعاً وحقاً بقراره الحر النابع من عصبية المواطنية الصادقة»، كما حيا شهداء المؤسسة العسكرية والامنية».

وفي الختام، تقبلت الجميل وممثلو الحزب التعازي أمام باحة الكنيسة.

Bookmark and Share

comments powered by Disqus