الأحدب ينتقد حوار «المستقبل» مع «حزب الله»

اللواء 2015/01/30

انتقد النائب السابق مصباح الاحدب في مؤتمر صحافي في منزله في طرابلس حوار «تيار المستقبل» مع «حزب الله» الذي «انحصر بالتوافق على ازالة لافتات وصور وشعارات لتخفيف الاحتقان عوضا عن طرح المواضيع الخلافية الاساسية التي ينقسم حولها اللبنانيون ليس اقلها مشاركة حزب الله في القتال في سوريا».
اضاف: «لقد وصلنا الى مرحلة يقول فيها حزب الله لمن يتحاور معه عليك ان تقدم لي كل ما اريد من تنازلات، وان توافق على مصادرة قرار الدولة اللبنانية لمصلحة محور ما يسمى بالممانعة، وعندها فقط مستعد للحوار معك ليس اكثر، والا استعمل سلاحي لارغامك على فعل ما اريد».
واعتبر ان «هذا المنطق ليس منطق من يريد الشراكة في الوطن، بل هو منطق من يريد الغلبة، وهنا تأتي الفتنة، لان المغلوب سيسعى لتعديل واقعه، وهذا يولد صداما اهليا. «.
ورأى ان «القبول بواقع بقاء الحزب في سوريا وتغطية الحكومة للممارسات الكيدية التي تقوم بها بعض الاجهزة الامنية ارضاء لمصالح حزب الله، باتت تدفع شريحة معينة من اللبنانيين المستهدفين نحو التطرف، وان لم تغير الحكومة هذه السياسات فإن الوضع الامني في البلد سيزداد سوءا نتيجة ارتفاع حدة الاحتقان في الشارع السني».
وحذر من «اننا على شفير انفجار اجتماعي، تريدون القول انه ارهابي لتغطون تقصيركم على من هو في السلطة ويحاور باسم الاستقرار ان يتحمل مسؤولية هذا الانفجار».

Bookmark and Share

comments powered by Disqus