أمانة «14 آذار» تُطالب بإستدعاء السفير الإيراني وإستيضاحه كلام خامنئي

اللواء 2015/02/05

طالبت الأمانة العامة لقوى 14 آذار في بيان بعد اجتماعها امس وتلاه عضوها مصطفى علوش  وزير الخارجية إستدعاء السفير الإيراني لإستيضاحه الكلام الصادر عن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية السيد علي خامنئي، ورأت فيه إستباحة للبنان لمصالح إيران».
وتقدمت من  الملك عبدالله الثاني والشعب الأردني بأحر التعازي باستشهاد الضابط الطيار معاذ الكساسبة الذي أعطى درسا في الشجاعة والكرامة في وجه تنظيمات القتل والإرهاب.
واعتبرت تصريح المرشد الاعلى للثورة الايرانية السيد علي خامنئي «السماح لـ«مجموعات محددة» من الشباب الإيراني بالتوجه إلى كل من العراق وسوريا ولبنان للقتال إلى جانب الحلفاء»، وتأكيد قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري عن خامنئي أنه «أعطى الإذن إلى مجموعات من الشباب الإيراني للقتال إلى جانب إخوتهم العراقيين والسوريين واللبنانيين»، بالغ الخطورة.
وطالبت وزير الخارجية ومجلس الوزراء مجتمعا استدعاء سفير ايران لدى لبنان لمطالبته بالتوضيحات الضرورية من أجل الحفاظ على استقلال قرارنا الوطني وسيادته. كما أن هذا الكلام الايراني الموصوف يأتي بعد إعلان «حزب الله»، وعلى لسان أمينه العام، عن تغيير «قواعد الأشتباك» من جانبه، ما يجعل من استدعاء السفير الايراني واجبا على وزير الخارجية.واوضحت»: لا نريد لبنان صندوق بريد لأحد، فهو كيان مستقل يرتكز على التاريخ والتجربة والدستور وقرارات الشرعية الدولية وفي مقدمها الـ 1559 و1680 و1701.

Bookmark and Share

comments powered by Disqus