ريفي يرد على نصر الله: إذا بليتم بمعاصي التبعية لإيران فاستترو

اللواء 2015/02/18

ردّ وزير العدل اللواء اشرف ريفي على دعوة الأمين العام لحزب الله السيّد حسن نصر الله، للمشاركة معه في الدفاع عن النظام السوري ومساعدة إيران في نشر نفوذها في سوريا والعراق وغيرها من الدول، فقال انه «لا يملك إزاء هذه الدعوة الا القول لحزب الله ولأمينه العام: إذا بليتم بمعاصي التبعية لإيران ومصالحها على حساب مصلحة لبنان فاستتروا».
وشدد ريفي في رده على ان مسؤولية حماية لبنان بأهله وسيادته وحدوده تقع على الدولة اللبنانية وحدها، ولن نقبل تحت أي ظرف، لا اليوم ولا في المستقبل، ان يُصادر أي طرف قرار الدولة، وأن يحول الأراضي اللبنانية إلى مسرح لتنفيذ اجندات خارجية لا تمت إلى مصلحة لبنان وأبنائه بصلة.
وإذ لاحظ ان أحداً لم يفوض نصر الله ان يحل مكان الدولة ومؤسساتها، وأن يُقرّر سياساتها الدفاعية والخارجية، وأن يرمي لبنان في أتون احداث المنطقة واستباحة الحدود للقتال إلى جانب نظام الأسد، قال ان «التاريخ علمنا ان ما من قوة غازية خرجت تقاتل خارج حدودها انتصرت»، معتبراً ان ما فعله الحزب في سوريا خطيئة تاريخية وخطأ استراتيجي لكنه لفت النظر إلى ان الفرصة ما تزال متاحة للعودة عن هذا الخطأ الكبير، بعودة إلى الدولة بشروط الدولة.

Bookmark and Share

comments powered by Disqus