الحريري رد على نصرالله: عاصفة حقد وكراهية ضد «عاصفة الحزم»

الشرق 2015/03/28

رد رئيس الحكومة السابق سعد الحريري على كلمة أمين عام «حزب الله» السيد حسن نصرالله، مشيراً إلى أن «اللبنانيين استمعوا هذا المساء (مساء امس) لعاصفة من الكراهيات ضد المملكة العربية السعودية ودول الخليج رداً على »عاصفة الحزم« ضد التغلغل الإيراني في اليمن»، لافتاً إلى أن «عاصفة الكراهية لا تستحق سوى الاهمال، لانها وليدة الغضب والاحباط والتوتر». ورأى الحريري أن «الإصرار على وضع مصالح ايران فوق مصلحة لبنان، أمر قائم منذ سنوات، لن نعترف بجدواه ولن يدفعنا اليوم الى مجاراته بردود متسرعة»، مشيراً إلى أن «العلاقة مع السعودية ودول الخليج، كانت وستبقى اكبر من ان تهزها الاساءات والحملات المغرضة».

وأشار إلى أن «السعودية قدمت للبنان والدول العربية الخير والسلام والدعم الاخوي الصادق، وسواها قدم ويقدم مشاريع متطورة للحروب والنزاعات والهيمنة».

من ناحية أخرى، أكد الحريري الإستمرار بالحوار بين تيار «المستقبل» و»حزب الله»، قائلاً: «لأن مصلحة بلدنا تعلو فوق كل اعتبار فإننا نؤكد على ضرورة مواصلة الحوار لحماية لبنان».

Bookmark and Share

comments powered by Disqus