العثور على إمام معارض للأسد مقتولاً في لندن

أ ف ب 2015/04/09

ذكرت هيئة الاذاعة البريطانية “بي بي سي” أمس, أن سورياً مقيماً في بريطانيا ويشتهر بمعارضته للرئيس بشار الاسد عثر عليه داخل سيارته في شمال غرب لندن مقتولا بالرصاص, مشيرة الى أن القتيل هو إمام سابق لأحد مساجد لندن.
وبحسب “بي بي سي” فإن “فرق الاسعاف استدعت الشرطة بعد العثور على رجل ميت مصابا على ما يبدو برصاصة في الصدر”.
واضافت ان “هيئة الاذاعة البريطانية تعتقد أن الضحية هو عبد الهادي عرواني وهو إمام سابق لمسجد في لندن”.
ولم تؤكد شرطة العاصمة البريطانية هوية القتيل, غير انها اشارت الى انها فتحت تحقيقا في جريمة قتل بعد العثور على رجل في نهاية العقد الرابع من العمر ميتا داخل سيارة في ويمبلي شمال غرب لندن.
وذكرت الشرطة في بيان ان “المحققين يعتقدون انهم يعرفون هوية الشخص الميت, ولكن ينتظر التعرف رسميا” على الجثة.
واضافت انه “سيتم الترتيب لإجراء تشريح للجثة في الوقت المناسب”.
وعلى مواقع التواصل الاجتماعي نعى الكثير من الشخصيات والنشطاء الامام السابق.

Bookmark and Share

comments powered by Disqus