Top stories

 

 

Click for the latest Montreal weather forecast.
Click for the latest Montreal weather forecast.

 

 

 

العماد عون في حديث الى برنامج على "بساط البحث" من اذاعة "النور": مستمر في ترشحي للرئاسة لان المعركة ستبقى مفتوحة لمدة سنة ونصف السنة اي ورقة اصلاحية بحاجة الى تفاهم داخلي والضرائب تخطت العتبة المقبولة ادعو الى انتخابات نيابية مبكرة وان ينتخب رئيس الجمهورية من الشعب

وطنية 2006/04/28

رأى رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون خلال حديث لبرنامج على "بساط البحث" من اذاعة "النور" انه "من الخطأ الاعتقاد بأن ذهاب رئيس الجمهورية العماد اميل لحود سيحل المشكلة، لاننا بذلك نكون بصدد حل جزء من الازمة"، معتبرا ان "الازمة مكونة من عناصر عدة هي سرقة الاكثرية للسلطة بقانون لم يتم التوافق حوله، تعطيل المجلس الدستوري والحكم بشكل غير متوازن". وشدد على "ضرورة ايجاد البديل قبل طرح تنحية الرئيس لحود"، لافتا الى انه "سيستمر في ترشحه للرئاسة لان المعركة ستبقى مفتوحة لمدة سنة ونصف"، داعيا الى "انتخابات نيابية مبكرة والى ان ينتخب رئيس الجمهورية من الشعب". وعن جلسة الحوار، اعتبر العماد عون ان "الرأي العام يجب ان يعرف من افشل التفاوض محتملا ان يشارك للمرة الاخيرة اليوم ، ذلك ان البحث بالامور لم يكن جديا في الجلسات الاخيرة للحوار"، مشيرا الى ان "فريق "حزب الله" وحركة "امل" و"التيار الوطني الحر" وافق الاخرين على البحث في ازمة الحكم، الا ان الفريق الاخر اصر على ان الازمة محصورة بوجود العماد لحود ويجب ازاحته". ولفت ان دور رئيس الجمهورية "ينحصر بفرض هيبة الدستور واحترامه للحكم، وان الحكومة هي التي تحكم"، منتقدا اداء الحكومة الحالية، ومعتبرا "ان هناك تواطؤا بينها وبين الاكثرية" مشددا على "رفض صيغة الاجماع التي تطرح في موضوع الرئاسة لان الاجماع غير ممكن في النظام الديمقراطي". وشكك "بحصول فراغ سياسي مع انتهاء ولاية الرئيس لحود"، متوقعا "حصول تغيرات على الساحة السياسية وان كل شيء متحرك, سواء الوضع الاقتصادي او الاجتماعي او السياسي", ورأى "ان هناك تآكلا في السلطة وهو ما سيقلل من دور الاكثرية، خصوصا انها تفتقر الى الحلول". وانتقد العماد عون في معرض تعليقه على كلام سفير الولايات المتحدة جيفري فيلتمان "التنكر للتمثيل الشعبي" واصفا ذلك "بالوقاحة". وفي موضوع العلاقة مع سوريا, شدد على "ضرورة تصفية الخلافات تمهيدا لبناء العلاقات الدبلوماسية, ورأى في موضوع الحوار انه "كان الاجدى ان يوقع جميع الاطراف على وثيقة التفاهم بين "حزب الله" و"التيار الوطني"، خصوصا وان مواضيع عدة طرحت من ضمنها لكن الاخرين يريدون بناء حيثيات خاصة بهم وهو نوع من عقدة النقص بالسياسة". وعن الورقة الاصلاحية قال "ان اي ورقة بحاجة الى تفاهم داخلي وان الضرائب تخطت العتبة المقبولة"، داعيا الى "اتخاذ اجراءات جذرية"، محذرا من "نزول الناس الى الشارع"، لافتا الى "ان السياسيين هم الذين يضغطون في سبيل عدم استخدام الشارع ولكن لا يستطيع هؤلاء الضغط في حال استفحال الازمة اكثر". ولفت الى "ان الحوار مستمر مع "حزب الله" وهناك تواصل شبه يومي", مشيرا الى انه "يقدر شخصية الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله" معتبرا انه "يتمتع بكاريزما قوية ولديه روح التضحية والشجاعة والسلطة فضلا عن الثقافة الواسعة ما يتمم شخصيته القيادية".

Login to your eMail Account
Email:  
Password: